وقال فاليري غيراسيموف إنه وفقا لقرار القائد الأعلى للقوات المسلحة الروسية، فلاديمير بوتن، فإن وزارة الدفاع بدأت في تقليص قواتها المسلحة في سوريا.

كما ذكر أن حاملة الطائرات (أدميرال كوزنيتسوف) التي تعمل في البحر المتوسط قبالة ساحل سوريا، ستكون أول القطع العائدة من هناك.

وكان بوتن أعلن في ديسمبر أن روسيا وافقت على خفض انتشارها العسكري في سوريا حسب بنود اتفاق وقف إطلاق النار بين المعارضة والحكومة السورية.