الرئيسية / اخبار / لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية تحتفي باليوم الوطني..

لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية تحتفي باليوم الوطني..

و.ش.ع 

15300529_706729449477790_1229395078_n

متابعة: إبراهيم عمران

في جو وطني مُفعم بمشاعر الانتماء والفرح والولاء وقيم الأصالة والهوية الوطنية الإماراتية، احتفت لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، ظهر اليوم الثلاثاء، بالعيد الوطني الـ 45 لدولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك بحضور رئيس اللجنة معالي اللواء ركن طيار فارس خلف المزروعي، ومدراء الإدارات باللجنة السيد عبدالله بطي القبيسي مدير إدارة الفعاليات والاتصال، السيد عيسى سيف المزروعي مدير عام قناة بينونة الشريك الإعلامي للجنة، السيد عبدالرحيم أحمد خوري مدير إدارة الموارد البشرية في اللجنة، السيد سلطان العميمي مدير أكاديمية الشعر، والسيد وائل هلال مدير إدارة المالية في اللجنة، وحشد من الشعراء والأدباء والمثقفين.
15280940_706729219477813_1458809397_n
و أكد معالي اللواء ركن طيار فارس خلف المزروعي رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، أنّ احتفالات دولة الإمارات العربية المتحدة باليوم الوطني الـ45 هي احتفاء بإنجاز شعب التفّ حول قيادته، وصنع بإرادته وطناً أصبح يُشار إليه بالفخر في كل ميدان وكل زمان، ورفع علمه عالياً بين الأمم، إنه احتفاء بقيام دولة، وإرادة شعب، ورفعة وطن.

واعتبر أنّ الإنجازات التي حققتها دولة الإمارات العربية المتحدة خلال مسيرة اتحادها تُشير بشكل واضح إلى مدى التحديات التي واجهتها لتصبح دولة متطورة حجزت موقعها الريادي على خارطة التقدم والحداثة والرقي في العالم, مع المحافظة على أصالتها وعراقتها ضمن نموذج تفردت به الإمارات, وحملت شعبها من خلاله إلى دروب الخير والعطاء والمجد.

وقال إنّ هذه المناسبة الغالية على قلوب الإماراتيين تشكل نقطة ارتكاز يُعبّر من خلالها الشعب الإماراتي عن فخره واعتزازه بدولته وقيادته, ومحطة يستذكرون فيها هذه المسيرة الحافلة بالإنجازات التي اختصرت الزمن وغيرت ملامح المكان، وما كان لذلك أن يتحقق لولا جهود وحكمة وصبر المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان – طيّب الله ثراه – الذي عمل طوال سنوات المسيرة الاتحادية، مع إخوانه حكام الإمارات، بكل ثقة وقوة مُتخطين جميع الصعاب من أجل بناء عزة الوطن والمواطنين.

وأشار إلى أنّ فعاليات الاحتفاء باليوم الوطني الـ 45 تتزامن مع يوم الشهيد في ذكراه الثانية، وواجبنا جميعاً المُساهمة في تخليد شهداء الوطن والاحتفاء بهم وبأسرهم الكريمة، فهم أول من لبّى نداء الوطن وواجب الذود عنه وحماية مكتسباته وإغاثة أشقائنا.

وأوضح المزروعي أن شعب الإمارات يعتز بإرثه, ويفتخر بتراثه وموروثه، مُضيفاً: “تجربة دولة الإمارات العربية المتحدة تشكل مثالاً يحتذى بقيادتها الحكيمة وبحملها لواء الحداثة والتطوير والحفاظ على الهوية الوطنية والتراث العريق لشعبها, والقيادة الرشيدة آمنت ومنذ قيام الاتحاد بأهمية الثقافة في تنمية المجتمع وبالدور الأساسي للعلم والمعرفة في بناء إنسان منتج وفاعل.

عن وكالة أنباء الشرق العربي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*