الرئيسية / أخبار عالمية / روسيا وأمريكا تحدى صاروخ سارمت بالصاروخ مينوتمن

روسيا وأمريكا تحدى صاروخ سارمت بالصاروخ مينوتمن

وش ع

15192617_741088296044882_7138524173502360676_n
بقلم لزهر دخان
“The National Interest” الأمريكية التي تريد من قراءها القراءة عن الصواريخ والأسلحة الروسية التي لا تقهر.
وقبل أن نقرأ بعض من منشورات هذه المجلة. نذكر بأنها معروفة بما سمته وسائل إعلام روسية . بتقييماتها الدقيقة والنوعية للمسائل العسكرية والعسكرية – الفنية . وكتبت في وصفها كمجلة بارعة قناة روسيا اليوم في موقعها الإلكتروني قائلة ( وعلى الرغم من أن هدفها الرئيس هو إقناع من هم في السلطة بزيادة ميزانية الصناعات الدفاعية إلا أنه يمكن الوثوق بالمعلومات التي تقدمها.)

15192701_741088392711539_3201603605046687912_n
وليست هناك جريدة ولا مجلة في العالم إلا ويقال لها في الحرب والسلام تعالي يا بارعة قارعي ذا وذا . وهذه المرة يتم إستخدام “The National Interest” في المقارنة بين الصاروخ البالستي الروسي العابر للقارات .الذي يحمل إسم “سارمات” و الصاروخ “مينوتمن 3” الذي يعتمد عليه دفاع وهجوم الجيش الأمريكي اليوم . ويرى من رأى كيف كانت المقارنة أنها لم تكن في صالح الصاروخ الأمركي . لأن “The National Interest”رجحت كفة الصاروخ الروسي سارمات
وفي أخبارالمجلة حول سارمات ما يكفي لتدمير ولاية تكساس بالكامل . لأنها قالت إن “سارمات” يعتبر المنتج الأكثر تقدماً .

15202555_741088799378165_6806157813563951301_n
وليس هناك شك أن صاروخ من نوع سارمات يجب أن يكون ثقيل الوزن ما دام قوي الأداء . وقُدر وزنه بمئة طن . أما رؤوسه القتالية فهي على الأقل عشرة أو اكثر يحملها ضد الصاروخ ألأمركي مينوتمن والذي لا يزن إلا 39 طناً
كما أن سارمات يستطيع أن يكون كما قيل عنه الصاروخ الإستراتيجي الثقيل المصمم ليحل محل الصاروخ الإستراتيجي الثقيل “فويفودا” وهذا في خلال السنوات القادمة من عمر جيش روسيا.
وسيكون سارمات قادراً على الإرتفاع إلى مسافة17 ألف كيلو متر. أي نه عندما ينطلق من روسيا سيصل إلى أراضي الولايات المتحدة .وربما عن طريق القطب الجنوبي يكون من السهل عنه كسر كل خطط نظام الدرع الصاروخي الأميركي . الذي يقف دائماً في وجه الهجمات المحتملة ولم يجرب لغاية الأن صد أي هجمة.
إن “سارمات” في رأي بعض من حلل أدائه ونتائج وجوده يمكنه ضرب الدرع الصاروخي الأمريكي في عمقه . كما أنه يستطيع خداعه وإعادة ضربه ضربة أخرى في نفس الوقت إذا جاء مسرعاً من أوروسيا.
ووفق مسار شبه مداري أي تقريباً في الفضاء الكوني. يستطيع صاروخ “سارمات الطيران بإتجاه الخصم المحتمل وهذاما يعطيه مزايا تضاف إلى ما عددنا من مزايا .ولهذا سيكون الأمركين مجبرين على إقامة نظام دفاع مضاد للصواريخ دائري باهظ الكلفة.
وجاء في المجلة أيضاً أن الصاروخ الروسي سارمات ليس من المتوقع أن يستسلم في هذه الحالة وسيكون لديه عشرة من المفاجئات أي أنه يحضر مفاجئاته بعدد رؤوسه النووية التي يحملها. ويقول الخبراء إن عدد الرؤوس قد يكون أكبر من ذلك. وربما عدد المفاجئات أيضاً
أما شق الكلام الأخر فهو عن الطراز الأمركي مينوتمن والصاروخ الأخير من هذا النوع تم إنتاجه في العام 1978 م. والصاروخ مينوتمن 3 يمكنه حمل رأس قتالي من نوع W87 تصل قوته إلى 300 كيلوطن (يمكن تحميل 3 رؤوس على الناقل الواحد) . وتعتمد الترسانة الأمركية على 450واحداً من هذه الصواريخ وفقط . وهو كل ما تملكه أمركا منها وتعتبر هذه الصواريخ فاشلة إذا أخذنا بالإعتبار النسب التي سجلت عن فشل حالات الإطلاق التي تمت في تجارب على هذه الصواريخ ..
وإذا عدنا لمحور تقريرنا الذي يدور حول المقارنة بين الصواريخ الروسية والأخرى الأمركية وقارنا – قوة الصاروخ ” فويفودا” تبلغ 750 كيلوطن وقوة كل رأس في “سارمات” تتراوح من 150 إلى 300 كيلوطن. هذا الأمر يثير الفزع بين الجنرالات الأمريكان الذين يعرف التاريخ المعاصر عنهم أنهم يفضلون فتح النار على أي جسم معادي أو كيان أو دولة معادية ويستفيدون من الردع الميداني أحسن من ما يأتي في المجلات من صور وأرقام قد تكون في غالبيتها كاذبة .
مايك روجر هو رئيس اللجنة الفرعية للإجراءات الاستراتيجية في لجنة القوات المسلحة في الكونغرس الأميركي والذي تحدث لصحيفة واشنطن تايمز قائلا (: “أنا قلق جدا لأن روسيا تتقدم بفارق كبير على الولايات المتحدة في تطوير فرص توجيه الضربة الشاملة الفورية”.) وهذه الكلمات ربما تكون رسوم فزع ليس إلا . ويراد منها الحث عن مواصلة العمل ولا تعني في مجملها أن دليل فشل .
وأخر ما لمسته المجلة The National Interest وعبرت عنه قائلة ( أمريكا دخلت في سباق صاروخي جديد وباشرت بتصميم صاروخ بالستي عابر للقارات أرضي-التمركز) يعني أنها إما تريد الكتابة عن هذه الإبتكارات بدقة . أو أنها تقود حرب تسلح ولا تقود مجرد الكتابة عن السلاحين الأمركي والروسي. وكما قيل عنها سيكون دورها هو حث الكونغرس على الإنفاق من أجل التصدي لصاورخ سارمات وغيره من سلاح الروس والسوفيات.

عن وكالة أنباء الشرق العربي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*