الرئيسية / الجزائر / إغلاق مذبح” الرويسو”في الجزائر العاصمة بقرار محكمة

إغلاق مذبح” الرويسو”في الجزائر العاصمة بقرار محكمة

و.ش. ع

15135944_739908939496151_1939286108297973022_n
بقلم: لزهر دخان

أقدم مذبح بالجزائر العاصمة “الرويسو” الذي أصدرت ولاية الجزائر في هذا الإثنين قرار يضاف إلى القرارات الأخرى التي تقضي بإغلاقه .وهذا القرار فاجأ المتعاملون والتجار والجزارون العاملون به. وهذا عندما تم تعليق القرار بالمدخل وبدون أية إشعارات مسبقة . وبدر عن المنتفعين بالذبح المعاقب بعقوبة الاغلاق تصرفات تدل على أنهم يشكون في هوية من أراد غلق المذبح من خلف ستار . ومن الملاحظ أن مستخدمي المذبح والعاملين فيه يربطون عملية تغير شخص الأمين العام في رأس ولاية الجزائر بما يحدث لمذبحهم الذي لم يتمكنوا من إيجاد حل بديل لمشكلة تشميعه بالشمع الأحمر.
خير مروان هو ممثل الجزارين المكلف بالتنظيم بالمكتب التنفيذي للحوم ومشتقاتها بولاية الجزائروالذي يتبع لواء الإتحاد العام للتجار والحرفيين الجزائريين والذي قال في تصريح لـ”الشروق” (إن القرار الأخير الذي علق الإثنين، بالمذبح يحمل في طياته العديد من الغموض وعلى رأسه من يقف وراء إعادة إحيائه وتمريره كلما حل أمين عام جديد على رأس ولاية الجزائر، معتبرا إياه غير قانوني، لاسيما أنه لا يحمل في طياته أي مؤشر أو دلالة توحي بأنه صادر من جهة معينة، خاصة أنه لم يتم ختمه بإمضاء يمثل الاسم أو المصلحة المعنية التي أمضت على القرار.)
وجاء في كلام خير مروان أيضاً(أن القرار المعلق لم يذكر أي أمر جديد متعلق بوضع بديل لهؤلاء المتعاملين سوى قرار غلقه، مصرا على تمسكهم بالمذبح الذي يعتبر من أعرق المذابح على مستوى القطر الوطني، نظرا إلى قدمه، إذ يعود إلى الفترة الاستعمارية. وقال بالحرف الواحد: “لن نغادر المذبح إلا إذا وضع لنا بديل وبالمقاييس الصحية المتعارف عليها”.)

عن دكتور محمد صابر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*