الرئيسية / دين و دنيا / كيف تلحق نفسك

كيف تلحق نفسك

و.ش.ع

15073423_1261400297266175_4402950099362914423_n
بقلم : صلاح الدين الحسيني – موجه تربية رياضية بالأزهر الشريف

تعتبر مراجعة النفس، قوة إيمان، وقد تعني التوقف عن الاخطاء، فعزيمة الصبر علي البلاء رضا من الله عز وجل .
وكل إنسان منّا له اخطاء، ولكن الإنسان القوي هو من يقف ويفكر في أفعاله ، ويجعلها في رضا الله، أم أن الشيطان بسيطر عليه وعلي أفكاره ويسلك بها إلي طريق غير سليم، وقد تكون النفس ذاتها هي من توسوس للإنسان بالشر، فيجب مجابهتها بصالح الأعمال
ومن ذلك الصلاة والمواظبة عليها، والتي تتجه بك الي الطريق السليم، فهي راحة للنفس وتشعرك أيها الانسان بعد اداؤها بالثقه والاطمئنان والهدوء .
إن العلاقة الطيبة بالاخرين أيضاً تجعل الانسان مقبل علي الحياة، كصلة الأرحام، والرحم من الرحمن، من وصلها وصله الله، ومن قطعها قطعه الله، فحافظ عليها
وكذلك للأسرة دور هام في تهذيب النفس، يقول رسولنا الكريم : ( كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته ) .
حاول واجتهد ان تجعل اسرتك سعيدة بك، خذ الامور ببساطة، وادعو في صلاتك لهم بالخير والوصال، وان يزيدهم الله ولاينقصهم .
بارك الله لكم وبارك فيكم وبارك عليكم ، وصلي الله وسلم علي سيدنا محمد عليه افضل الصلاة والسلام

عن وكالة أنباء الشرق العربي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*